11 142 - بسبب محمد صلاح.. كلوب ينفجر غضبا من شاكيري
الدورى الانجليزى

بسبب محمد صلاح.. كلوب ينفجر غضبا من شاكيري

رصدت الكاميرا مدرب نادي ليفربول الإنجليزي، يورغن كلوب، مساء الأربعاء، وهو يوجه انتقادات لاذعة إلى لاعب وسط فريقه، شاكيردان شاكيري، في أعقاب الخسارة أمام تشلسي، بسبب آخر تمريرة تصدى لها آخر المباراة.
وفاز تشلسي على ليفربول 2-1 على استاد أنفيلد في مدينة ليفربول، في الدور الثالث بكأس رابطة الأندية الانجليزية لكرة القدم.

واقترب كلوب من شاكيري بعد أن أعلنت صفارة الحكم نهاية المباراة، وبدا الغضب واضحا على وجه المدرب الألماني ويديه أثناء الحديث مع اللاعب، لكن لم يعرف حينها ما قاله.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الخميس، أن كلوب انتقد في تعليقاته أداء لاعب الوسط، الذي مرر بصورة رديئة ركلة حرة مباشرة إلى غوردان هندرسون، الذي كان يخضع لرقابة لصيقة من لاعبي تشلسي، ولم يمررها إلى محمد صلاح الذي لم يكن بدوره يخضع للمراقبة.

وكان من الممكن أن تقلب هذه الركلة نتيجة المباراة لمصلحة ليفربول.

وقال كلوب عقب اللقاء في تصريحات أبرزتها “ليفربول إيكو”: “لقد تحدثت معه عن الركلة الحرة التي لعبها في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع، لقد كان صلاح خاليا من الرقابة بمفرده في الوقت الذي لعب الكرة في المكان الذي تجمع فيه كل اللاعبين”.

وأضاف “إذا مرر شاكيري الكرة لصلاح لأصبح محمد في موقف لاعب ضد لاعب في اللحظات الأخيرة من المباراة وهي فكرة ليست سيئة بالتأكيد”.

ووضعت الهزيمة أمام تشلسي حدا لانطلاقة ليفربول المثالية في الموسم الجديد، الذي حقق فيه 6 انتصارات متتالية في البطولات المحلية وفوزا واحدا في دوري أبطال أوروبا.

ووضع دانييل ستوريدج ليفربول في المقدمة، قبل أن يتعادل إيمرسون لتشلسي في الدقيقة 79، من متابعة لتسديدة بالرأس من روس باركلي ارتدت من الحارس سيمون مينيوليه بعد ركلة حرة نفذها هازارد.

وحسم النجم البلجيكي، الذي نزل بديلا في الدقيقة 56، اللقاء بعد مراوغة العديد من لاعبي ليفربول وأنهى الهجمة التي قادها بنفسه بشكل رائع.