22 2 - رونالدو ينتفض ويوضح حقيقة الاغتصاب المتورط فيها
كره عالميه

رونالدو ينتفض ويوضح حقيقة الاغتصاب المتورط فيها

رونالدو يُصدر بياناً عن واقعة اغتصاب فتاة لاس فيغاس ويوضح الحقيقة كاملةً من وجهة نظره الشخصية
قرر البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم نادي يوفنتوس الإيطالي كسر حاجز الصمت تجاه واقعة الاغتصاب التي تم اتهامه بها مؤخراً في إنجلترا منذ أن كان لاعباً بصفوف نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي وأوضح الأمر خلال تغريدات له عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

وكانت العديد من الصحف العالمية قد أكدت بأن رونالدو قد اغتصب عارضة الأزياء الشهيرة كاثرين مايورغا باحدى فنادق لاس فيجاس لكنه عاد ليؤكد بأنه لم يقم بذلك وأن الاغتصاب جريمة تتعارض مع ما يؤمن به.

وخلال تغريدته عبر موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” قال رونالدو: “أنكر وبشدة الاتهامات الموجهة ضدي الاغتصاب هو جريمة بغيضة وتتعارض مع كل شيء أؤمن به على المستوى الشخصي”.

وتابع: “حرصاَ مني على منع تداول اسمي في تلك الواقعة أرفض تماماً المشهد الإعلامي الذي قام الاشخاص بإنشائه ويتم الزج بي في الواقعة في النهاية هم يريدون الترويج لانفسهم على حسابي”.

وأتم: “سوف يسمح لي تفكيري الواعي أن أنتظر بهدوء نتائح أي تحقيقات تخص الواقعة”.

وكانت الصحف العالمية قد ذكرت في وقت سابق بأن اللاعب قد اعترف لممثليه القانونيين بأن العارضة مايورغا قالت له توقف أثناء دخولهما في علاقة حميمية وفقاً للوثائق الخاصة بالواقعة في المحكمة.

وأشارت الصحف بأن رونالدو هاجمها في أحد فنادق مدينة لاس فيجاس في يونيو عام 2009 ونفى تلك المزاعم وأكد بأن جميع الأخبار التي زجت به في تلك الواقعة مزيفة”.

لكن الأوراق القانونية تزعم بأن اللاعب أخبر فريق من المتخصصين في حماية السمعة الشخصية بأن الفتاة قالت لا لرونالدو أثناء العلاقة التي تمت بينهما.

وقام الفريق بتقديم أسئلة ورقية مكتوبة لرونالدو حيث تم الاستفسار منه عما حدث بالفعل بينه وبين السيدة مايورغا التي اتهمته باغتصابها في عام 2009.

كما ورد في استبيان أخر بأن رونالدو قد قام بالدخول في العلاقة مع مايورغا بمحض ارادتها وأكد أنه لا توجد أي مؤشرات تدل على أنها لم تكون موافقة على تلك العلاقة سواء قبلها أو بعدها.

 

 

 

 

كما تزعم وثائق المحكمة التي رافعها محامو مايورغا لمحكمة مقاطعة كلارك في نيفادا أن لاعب كرة القدم استأجر فريق المصلحين من أجل اساءة سمعة العارضة الشهيرة.

وأكدت مايورغا أن النجم البرتغالي وأفضل لاعب في العالم لخمس مرات قد قام باغتصابها في غرفة بفندق بمدينة لاس فيغاس قبل تسع سنوات في حين ينفي اللاعب جميع تلك المزاعم ووصفها بالأخبار المزيفة وأصر على أن العلاقة كانت بالتراضي.

كما أفادت تقارير صحفية بأن رونالدو قد وافق على دفع مبلغ مالي مقداره 287.000 جنيهاً إسترليني لمايورغا من أجل أن تتوقف عن اتهامه وملاحقته جنائياً والتي من الممكن أن تكلفه السجن لمدى الحياة بجانب منعها من نشر الأمر بالعلن.

ويحاول محامو مايورغا الأن قلب الطاولة على رونالدو ومحاولة قلب هذه التسوية التي قام بها رونالدو مع الفتاة قبل أن يتم تداول الحديث حول الامر خلال الفترة الحالية لأول مرة منذ فترة طويلة.

وقدم المحامون وثائق للمحكمة تدل على أن كريستيانو رونالدو حاول سحب مايورغا الى غرفة النوم من أجل الدخول في علاقة حميمية معها في حين رفضت المدعية الأمر وحاولت مقاومة اللاعب وظلت تصرخ.

وأضافت الوثائق أن رونالدو قام بفعلته بالقوة وسمح لها بمغادرة غرفة النوم وقام بالاعتذار لها حيث كان اللاعب يبلغ من العمر 24 عاماً وقتها وكان يقضي عطلة في لاس فيغاس مع شقيق زوجته وأبن عمه قبل أن يقوم بتلك الفعلة.