.jpg - سفاح قربى وفضائح بالجملة.. لاعب بالدوري الفرنسي يعترف
كره عالميه

سفاح قربى وفضائح بالجملة.. لاعب بالدوري الفرنسي يعترف

سلط شيفا نزيغو على نفسه الأضواء، هذا الأسبوع، بعدما ظهر في مقطع فيديو انتشر بشكل كبير على المواقع الاجتماعية، وهو يسترجع بعض الذكريات الحزينة والمثيرة التي شهدتها مسيرته الكروية.

واعترف الغابوني نزيغو ببعض خطاياه، خلال تواجده في كنيسة إنجيلية، قائلا “وقعت عدة عقود وكان والدي يحتكر كل أموالي.. كان يقول إنه سيقتل أمي من أجل مساعدتي- روحيا- على التقدم في مسيرتي الكروية.. وذلك ما حدث”.

وأضاف “إذا لم يكن هذا الاعتراف صادما بما فيه الكفاية، فسأضيف وأقول أنني ارتكبت ذنب -سفاح القربى- ومارست زنا المحارم مع عمتي وأختي ومع أحد الرجال كذلك”.

وتابع “كما أنني زورت عمري حين ذهبنا إلى فرنسا.. كان عمري 21 سنة، لكنني كذبت وقلت إن عمري لا يتجاوز 16 عاما، مما جعلني أصبح أصغر لاعب يسجل في كأس أفريقيا”.

وبدأ اللاعب، البالغ من العمر 34 سنة، مسيرته الكروية مع نادي نانت الفرنسي في عام 2002، وبعدها أعير إلى نادي غوينغنون. وفي عام 2006 انتقل إلى نادي ريمز الفرنسي.